الرئيسية | ثقافة ومجتمع | الشهر الفضيل لا فضيلة له!!

الشهر الفضيل لا فضيلة له!!

tcb
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الشهر الفضيل لا فضيلة له!!

 



  كتبت السيدة علياء الانصاري مديرة منظمة بنت الرافدين  على حسابها الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مقالا مهما حمل عنوان: الشهر الفضيل لا   فضيلة له ضمن  سلسلة حلقات لقراءة واقع الفضيلة في شهر الفضيلة.

Alyaa Ansari


 


(1)
.
.
نعيش فوضى المفاهيم، فوضى القيم..
المفردات تجردت من معانيها، وأصبحت نقائضها!
شهر رمضان الفضيل، ترتكب فيه كل أنواع اللا فضائل..
يتم الاستعداد لهذا الشهر بحفنة كبيرة من المسلسلات والبرامج اللاخلاقية، الفوضوية، التي يكثر فيها الرقص والموسيقى الفاحشة.. تستنزف وقت الانسان وصحته وجهده.
فساعات النهار، نوم، وساعات الليل جلوس على شاشات التلفاز والتهام البرامج والمسلسلات بشهية غير صالحة، مما يضر الجهاز الفكري والروحي..
من فلسفة وجود شهر رمضان في تكوينة الزمن، هو ان يكون محطة زمنية للتقويم ومراجعة النفس، لممارسة طقوس مختلفة عن بقية الاشهر، لتتجدد خلايا الروح التي تأكسدت.. تتجدد خلايا الخير والعطاء، خلايا الفضيلة.. خلايا الحبّ والتسامح..
محطة زمنية لمراجعة الوقائع التأريخية في هذا الشهر العظيم وأبطالها، للتعلم والتدبر..
محطة زمنية ليعيد الإنسان صناعة نفسه ومجتمعه..
وقفة مع الذات، لتقترب أكثر من الله.
فكيف يحدث كل هذا، مع الكم الهائل من الفوضى والرذيلة والاستخفاف بالإنسان والزمن الفضيل؟!
تنشر احدى الصفحات الفيسبوكية، مع الفيديو ان احدى مولات بغداد تحتفي بقدوم شهر رمضان برقصة (الدبكة).. والعالم (دك وتركص)!!
اي استقبال هذا؟! 
.

 

شهرٌ دعيتم فيه الى ضيافة الله..

أيها الناس، أنتم ضيوف الله، على مائدته.. مائدة الرحمة والمغفرة والبركة..  الكم الهائل من الفوضى والرذيلة والاستخفاف بالإنسان والزمن الفضيل؟!
تنشر احدى الصفحات الفيسبوكية، مع الفيديو ان احدى مولات بغداد تحتفي بقدوم شهر رمضان برقصة (الدبكة).. والعالم (دك وتركص)!!
اي استقبال هذا؟! 
.
.
شهرٌ دعيتم فيه الى ضيافة الله..
أيها الناس، أنتم ضيوف الله، على مائدته.. مائدة الرحمة والمغفرة والبركة.. 
كونوا من شأن صاحب المائدة..
كونوا على قدر هيبة ضيافة الله..
كونوا ضيوفا مؤدبين..
كفانا استخفافا بالله وبأنفسنا وبالحياة.
.
.#في_ضيافة_الله.

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية

المزيد من ثقافة ومجتمع

Newsletter